التهديد الشفوي

التهديد الشفوي

التهديد الشفهي في القانون الأردني هو ما سنتطرق للحديث عنه لهذا اليوم لنبين العديد من النقاط التي تتعلق
بالتهديد الشفوي إضافة لأنواع التهديد التي نص عليها القانون. كما سنجيب عما وردنا من أسئلة مفادها هل التهديد
اللفظي يعد جريمة وما هي عقوبته وهل له أركان محددة؟!. كل تلك النقاط وغيرها ستكون موضوع البحث الذي
سنتناوله لهذا اليوم والبداية مع لمحة بسيطة حول التهديد الشفوي لنخبركم بأنه ما يتم بواسطة القول وخطورته أقل
من التهديد الكتابي.

إذ أنه يحصل عادة نتيجة اندفاع إثر نقاش أو غضب لذا المشرع لم يعتد به بمثل هذه الحالة إلا أن الخطورة تكمن عندما
يكن الشخص الذي صدر منه التهديد قد صدر بعد نوع من التروي والتفكير وبعيداً عن ثورة الغصب . لتعرف أكثر حول
التهديد ولتتجنب ما قد يلحق بك من أضرار تواصل معنا من خلال موقعنا المحامون العرب لأعمال المحاماة في الأردن.

مقالنا التهديد الشفوي بالقانون الأردني سيحوي النقاط التالية..

أولا : التهديد الشفوي بالقانون الأردني.

ثانيا : تعريف التهديد.

ثالثا : عقوبة التهديد الشفوي في القانون الأردني.

رابعا : عقوبة التهديد بالقتل في الاردن.

خامسا : مدة سجن التهديد بالقتل.

التهديد الشفوي بالقانون الأردني.

التهديد الشفهي بالقانون الأردني كما ذكرنا أعلاه يعتبر أقل خطورة مما يصدر من تهديد كتابي، إذ أنه يصدر عن الفاعل
خلال لحظة غضب لا يعي فيها ما يقول مما يجعله يصدر كلماته من غير أي تفكير. أما فيما يتعلق بالتهديد الكتابي
فإنه يترك أثراً بالغاً وكبيراً بنفس المجني عليه، حيث يدل على تصميم الجاني على ما يقول. وقد يصدر التهديد الكتابي
نتيجة غضب الجاني إلا أنه لا ينظر لقصد الجاني من عدمه على تنفيذ التهديد.

لتكون الرؤية جلية أكثر سنخبركم من موقع المحامون العرب في الأردن بأن للتهديد أنواع نذكر منها..

  1. التهديد الذي يكون مصحوب بالقيام بأمر ما أو تنفيذ شرط معين. والنوع هذا من التهديد يشترط به أن تكون الجريمة
    متضمنة شروط محددة منها أن يكون التهديد بالكتابة. أو أن يكون التهديد على درجة عالية من الجسامة أو أن يكون
    مصحوباً بأمر أو شرط. ولأن التهديد الكتابي اخطر من الشفوي نجد بأن المشرع يعاقب عليه بجميع الأحوال وقد وضع
    له العديد من العقوبات التي تعد أشد من العقوبات التهديد الشفوي.
  2. حالة التهديد الذي يكون غير مصحوب بأمر أو شرط ما. نوع التهديد هذا يشترط المشرع به أن يكون بالكتابة ويعاقب
    على نوع التهديد هذا بعقوبة أقل شدة من سابقتها.

يمكنكم طلب استشارات قانونية في الأردن وذلك من خلال أفضل محامي في الأردن من مجموعة المحامون العرب.

اقرأ أيضا ..

تعريف التهديد.

في حديثنا عن التهديد وتحديدا التهديد الشفوي بالقانون الأردني لابد أن نوضح لقرائنا الأعزاء المقصود بالتهديد أو
تعريف التهديد. إذ يُعرف بأنه ذاك الفعل الذي يقوم الشخص به بحيث ينذر شخص آخر بخطر يسعى لإيقاعه بماله أو
بشخصه. أو أنه الإعلان عن شر ما يود إلحاقه بشخص معين أو ربما بماله بحيث يكون من شأن ذلك التسبب له بأضرار. وربما
يكون ذلك من خلال محرر قد تم التوقيع عليه أو برموز أو صور أو إشعارات والتهديد كما بينا قد يكون مصحوباً بشرط
وربما يكون دون شرط أو أمر.

المثال على التهديد المصحوب بشرط هو أن يكون التهديد بارتكاب جريمة أو بإفشاء أحد الأمور. إذ انه يُكتفى ليتوافر
التهديد حسب ما جاء بقانون العقوبات بأن تكون الغاية هي التخويف وإلقاء الرعب بقلب المجنى عليه كي يحمله على
أن يقوم بتسليم ما قد طُلب منه. ويكفى ليتوافر ركن القصد الجنائي بجريمة التهديد الكلامي أو الشفوي أن يعرف
الجاني خلال اقتراف فعلته بأنه يغتصب ما ليس له حق فيه.

فالقصد الجنائي بجريمة التهديد يتوافر عندما يثبت للمحكمة بأن الجاني قد ارتكب فعل التهديد وهو مدرك لأثره وما
سيوقعه من رعب بنفس المجني عليه كما أنه يود تحقيق ذلك الأثر. ومن المقرر بأن ركن التهديد أو القوة بجريمة الإكراه
يتحقق بحال انعدام الرضا لدى المجنى عليه.

إذ أنه يتم بأي وسيلة قسرية تترتب على الأشخاص بحيث يكون من شأنها أن تؤدي إلى تعطيل الاختيار أو ربما إعدام قوة
المقاومة لديهم وذلك تسهيلاً من أجل ارتكاب الجريمة. و يصح بأن يكون الإكراه إكراهاً مادياً عن طريق استعمال القوة
كما يصح أن يكون أدبياً من خلال التهديد. كما ويدخل ضمن هذا المعنى التهديد بوقوع خطر جسيم على المال أو النفس،
ويدخل فيه أيضاً التهديد بإفشاء أمور ماسة بالشرف أو نشر فضيحة.

أيضا قد يهمك..

عقوبة التهديد الشفوي في القانون الأردني.

تختلف عقوبة التهديد الشفوي في القانون الأردني باختلاف صورة التهديد وذلك قد نصت عليه مفصلاً مواد القانون
الأردني من المادة /349/ وحتى المادة /354/. حيث جاء بتلك المواد عقوبات مختلفة نذكر منها على سبيل المثال بأن
عقوبة التهديد بالصور تختلف عن عقوبة التهديد الكلامي أو الشفوي. لنكون قد قدمنا لكم مفيد سنذكر ما جاء ببعض
تلك المواد بشكل أكثر تفصيلاً.

والبداية مع نص المادة /349/ والتي جاء فيها بأن العقاب على جريمة التهديد في إشهار السلاح بالحبس مدة تصل لستة
أشهر ولا تتجاوزها. أما إن كان السلاح المستعمل هو سلاح ناري فإن مدة الحبس لا تقل عن 6 أشهر.

أما المادة (350) جاء فيها من توعد شخص آخر بجناية عقوبتها هي الإعدام أو حتى الاشغال المؤقتة أو المؤبدة مدة
خمس عشرة سنة. وذلك سواء بحال التهديد كان من خلال كتابة مقفلة او عبر وجود شخص ثالث فالعقاب سيكون الحبس
من فترة ستة اشهر وقد تصل إلى ثلاث سنوات. وذلك إن كان الوعيد قد تضمن أمراً بإجراء أو الامتناع عن عمل حتى وإن
كان ذاك لو مشروعاً.

أما نص المادة /351/ فقد جاء به بأن العقاب سيتراوح بين شهر وسنتين بحال حصل مشافهة ودون وجود واسطة من
شخص آخر وبناء على وجود شكوى من المتضرر.

مستمرين في حديثنا حول التهديد الشفوي بالقانون الأردني لنصل للنص المادة 352 إذ نصت على أنه يعاقب بموجب
شكوى الشخص المتضرر بالحبس لسنة من قام بالتهديد بأحد الجنايات بحيث تكون أخف من الجنايات التي ذكرت في
المادة (350) بحال ارتكب من خلال إحدى الوسائل الموضحة بذات المادة.

المادة (353): نصت على أن التهديد بجنحة الذي يتضمن امرا بحال وقع كتابة او من خلال واسطة شخص ثالث إذ يعاقب
عليه وفقاً لشكوى المتضرر بالحبس فترة لا تزيد عن ستة أشهر.

أما المادة (354) وهي المادة الأخيرة التي تحدثت عن التهديد جاء فيها ما يلي: كل تهديد وقع من شخص على آخر بإنزال
ضرر ما غير محق. إن حصل من خلال القول أو بأي من الوسائل التي ذُكرت بالمادة (73) وكان بإمكانها التأثير بنفس المجني
عليه بشكل شديداً يعاقب على ذلك وفقاً لشكوى بالحبس لأسبوع أو غرامة لا تزيد عن خمسة دنانير.

عقوبة التهديد بالقتل في الاردن.

التهديد بالقتل هي جريمة في كافه القوانين و في كل الدول , و التهديد بالقتل تعتبر جريمه عمديه تقوم على كل
من عنصري العلم والإرادة. العلم بأن الفعل الذي يقوم المجرم به هو فعل يعاقب القانون عليه بمعنى آخر أي أنه
يعرف بأن القانون يعاقب على التهديد بالقتل. و الإرادة وهي اتجاه نية الجاني و قصده لإحداث النتيجة الجرمية , وذلك
عبر بث الخوف بنفس المجني عليه.

حيث يعاقب القانون كل استخدام للقوة أو العنف بعقوبات مختلفة وهذا ينطبق على جريمة التهديد بالقتل إذ إن
القانون الأردني يعاقب عليها بالحبس والغرامة. إذ أن المشرع الأردني أقر لهذه الجريمة عقوبة الحبس و الغرامة معا كي
يوضح مدى جسامه الفعل ب قانون العقوبات الأردني.وليبين مدى اهتمام المشرع الأردني بحياة المواطن وحرصه
الشديد عليها من أي تهديد أو خطر يهددها سواء أكان شفويا أو كتابيا.

خلاصة القول هو أن فعل التهديد يشكل جريمة و بالتالي بإمكانك التقدم للنيابة لتقديم شكوى بما تعرضت لك من
تهديد بالقتل.
إذ نصت المادة 350 من قانون العقوبات الأردني على أنه : من توعد شخصا بجناية عقوبتها الأشغال المؤقتة أو المؤبدة
أو الإعدام بالحبس خمس عشرة سنة . سواء بكتابة أو من خلا شخص ثالث عقوبته ستكن الحبس من فترة ستة أشهر لمدة
ثلاث سنوات وذلك إن احتوى الوعيد الأمر بإجراء أو الامتناع عن القيام حتى إن كان مشروعا.

قد تحتاج مساعدة ..

مدة سجن التهديد بالقتل.

وصلنا للحديث عن مدة سجن التهديد بالقتل تلك الجريمة التي تعد من أبشع الجرائم التي يرتكبها الإنسان بحياته. كما أصبحت من أشد الجرائم القانونية التي يعاقب عليها القانون في السجن لعدة سنوات طويلة.ذلك لأن حياة الإنسان هي أغلى ما يملك، وأي انتهاك لها أو حتى تهديد يسبب القلق وأيضاً التوتر ويعد جريمة.

وخاصة أنه بالآونة الأخيرة قد أصبحت لغة التهديد هي اللغة السائدة ما بين الناس، بالتحديد أثناء المشاجرات بالشوارع.
كما أصبحت الوسيلة المؤدية لتحقق الغايات، لأجل ذلك نص القانون على أن التهديد بالقتل هي جريمة تستحق السجن لمن ارتكبها.

لذا حرصنا بأن نوضح لكم عبر هذا البند مدة عقوبة التهديد بالقتل وفقا للقانون الأردني حيث يعاقب فاعلها بالحبس مده لا تزيد عن سنتين و الغرامة التي لا تزيد عن خمسون دينار .

بهذا نكون قد وصلنا لختام مقالنا بعنوان..

التهديد الشفوي بالقانون الأردني | المحامون العرب لأعمال المحاماة.

والذي تحدثنا من خلاله عن نقاط عدة تدور حول التهديد وأنواعه وعقوبته وإن كان يشكل جريمة أم لا وما جاء به قانون العقوبات الأردني حول موضوع التهديد وغيرها من النقاط. كل ذلك بهدف نشر الوعي القانوني من خلال موقعنا المحامون العرب في الأردن. إن كان لديكم أي من الاستفسارات يمكنكم التواصل معنا من خلال رقم مكتب المحامون العرب لأعمال المحاماة.

مقالاتنا الأكثر قراءة ..

  1. شروط الدخول الى الأردن.
  2. ما معنى هتك العرض بالرضا.
  3. خدش الحياء العام في القانون الأردني.
  4. درجات تصنيف المقاولين الأردن.
  5. شروط ترخيص مستشفى خاص الاردن.

 

1 أفكار بشأن “التهديد الشفوي”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.